-->

رواية المنطق السداسي سعدية والحمامة للكاتب فوزي عبده

رواية المنطق السداسي :  قصة ومغامرات الطفل، الفتى، الشاب، الشاعر، والحكيم، (سداس حفيد شيخ العرب) وابنته سعدية. رواية ساخرة تتعرف من خلالها على منطق لا يشبهه منطق، وفي كل زاوية من عالمنا يسكن هذا المنطق.

رواية المنطق السداسي سعدية والحمامة :

قصة ومغامرات الطفل، الفتى، الشاب، الشاعر، والحكيم، (سداس حفيد شيخ العرب) وابنته سعدية.
رواية ساخرة تتعرف من خلالها على منطق لا يشبهه منطق، وفي كل زاوية من عالمنا يسكن هذا المنطق.

وصف رواية المنطق السداسي سعدية و الحمامة :

لم تجدِ كل المحاولات لردع سداس عن ملاحقة جده في كل مكان، واقتحامه مجلسه وإحراجه أمام ضيوفه نفعاً. لم يكن سداس ليكتفي بالجلوس إلى جانبه، بل كان يقاطع الجميع ويبدي رأيه بما يدور وهو على قناعة بأن حفيد الشيخ شيخ، وذات يوم، فرض الفتى سداس نفسه ورافق وفداً يترأسه عبود لأخذ هدنة من عائلة قُتل ابنها، ونجح الوفد بتهدئة النفوس والفوز بموافقة عائلة المغدور على الهدنة، والشيخ سداس الصغير الفصيح لا بد أن يكون له رأي، فوقف مخاطباً أهل القتيل وقال قوله السداسي الشهير:
- "كِيك كِيك ما فيكم ديك".
كلمات ركيكة قالها ولد جاهل تناقلتها الألسن بسرعة الضوء وتردد صداها حتى إنها أصبحت مثلاً للجبناء الذين تنازلوا عن الأخذ بالثأر، والـ "كيك كيك" السداسية ألهبت النار في قلوب الكبار قبل الصغار ونسفت جهود الإصلاح...

تحميل الرواية : من هنا 

جديد قسم : كتب وروايات

التعليقات
0 التعليقات

إرسال تعليق